منتدى بني ضبة- فلسطين
اهلا وسهلا بكم في منتدى ال ضبة اهلا وسهلا بزوار الكرام

منتدى بني ضبة- فلسطين

منتدي خاص بآل ضبة في فلسطين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفرق بين المعجزة والشعوذة ( معجزة القرآن ) ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناظم الضبة

avatar

عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 26/10/2009
العمر : 36

مُساهمةموضوع: الفرق بين المعجزة والشعوذة ( معجزة القرآن ) ..   الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:05 pm

ـآ‘لـفـرٍق بـيـن ـآ‘لـمـعـجـزٍَة وٍـآ‘لـشـعـَوٍذة
* أما ما يحدث لبعض أهل البدع والشعوذة والسحر من بعض وجوه الإعجاز كالذي يحدث للدجال مثلاً بين يدي الساعة ، وكما يحدث
لأولياء الشياطين فليس من هذا الضرب فثم فروق بين المعجزة التي لا تحدث إلا للنبي ، والشعوذة التي تحدث للكاهن والساحر ـ فمن هذه الفروق :-
1- أن المعجزة التي تحدث علي يد نبي يستدل بها لتقريب الناس إلي ربهم عز وجل ودعوتهم إلي التوحيد الخالص والإتباع الصادق لأنبيائه
وللأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ونحو ذلك من أعمال الخير والبر والصلاح ، أما التي تحدث علي لسان الكاهن فتلك دعوة من الكاهن لنفسه وللشياطين وللشرك بالله عز وجل وفعل المنكرات .
2- ومنها أن المعجزة التي تحدث للنبي لا يقدر عليها مخلوق لا الملائكة ولا الجن ولا الشياطين ، أما ضروب السحر والكهانة فيقدر عليها عدد من هؤلاء .
3- أن الكهانة والسحر تنال بالتعلم ، أما المعجزة التي تحدث للنبي فلا تنال إلا بإكرام الله عز وجل للعبد ثم بتقوي الله عز وجل .
4- أن المعجزة التي تحدث للنبي أو الكرامة التي تحدث للصالح لا يتباهي بها بل يدعو بها إلي ربه عز وجل بخلاف الساحر والكاهن الذي يدعو للشرك ويأكل أموال الناس بالباطل .
دي كانت مقدمة لتوضيح الفرق بين المعجزة والدجل والشعوذة والي بنشوفه الأيام دي .......
مـعـجـزٍة ـآ‘لـقـرٍآن ـآ‘لــكـرٍيـم
قال الله تعالي : أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ يُتْلَى عَلَيْهِمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَرَحْمَةً وَذِكْرَى لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ .. العنكبوت:51 .
* وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال النبي صلي الله عليه وسلم : ما من الأنبياء إلا أُعطي من الآيات ( المعجزات ) ما مثله آمن عليه البشر ، وإنما كان الذي أوتيته وحياً أوحاه الله إلي ، فأرجو أن أكون أكثرهم تابعاً يوم القيامة .... صحيح البخاري ومسلم ...

وٍجـوٍه ـإعـجـازٍ ـآ‘لـقـرٍآن ـآ‘لـكـرٍيـم
* فالقرآن أعظم معجزة أيد الله بها نبيه محمداً صلي الله عليه وسلم ، إذا أخرجنا الله به من الظلمات إلي النور وهدانا الله به سبل السلام ، وبين لنا فيه كل خير يكون سبباً لدخول الجنة فمن نالها فقد فاز الفوز العظيم ، وحذرنا الله فيه من كل شر يورد النار فمن وقع فيها فقد باء بالخزي العظيم ..
فلله الحمد علي هذا الكتاب القيم الذي لم يجعل له عوجاً ، من اتبعه لا يضل ولا يشقي ، ومن أعرض عنه فإن له معيشة ضنكاً ويحشر يوم القيامة أعمي .
* قص الله علينا فيه أخبار ما قد سبق قبلنا ، وأوضح لنا نبأ ماهو آت بعدنا ، وجلي لنا فيه حكم ما بيننا .
* تحدي الله به أهل الفصاحة والبيان من فصحاء العرب وأذكيائهم أن يأتوا بحديث مثله أو بسورة أو بآية .
* قال الله تبارك وتعالي : فَلْيَأْتُوا بِحَدِيثٍ مِّثْلِهِ إِن كَانُوا صَادِقِينَ .. الطور:34 .
* وقال سبحانه : قُل لَّئِنِ اجْتَمَعَتِ الإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَن يَأْتُواْ بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لاَ يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا .. الإسراء:88 .
* وقال سبحانه : وَإِن كُنتُمْ فِي رَيْبٍ مِّمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُواْ بِسُورَةٍ مِّن مِّثْلِهِ وَادْعُواْ شُهَدَاءَكُم مِّن دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ ... البقرة:23 .
فوعظنا الله به ورقق قلوبنا وشفانا وفتح الله به آذاناً صماً وقلوباً غلفاً وأعيناً عمياً فلله الحمد رب السموات ورب الأرض رب العالمين ..
* عرفنا بربنا الكريم الرحيم الجليل القدير الذي له الأسماء الحسني كلها وله الكبرياء في السموات والأرض وهو العزيز الحكيم ..
* هدانا الله فيه لأقوم السبل من توحيده والإعراض عن الإشراك به .
* حفظ الله لنا به ديننا وأنفسنا وعقولنا وأنسابنا وأعراضنا وأموالنا .
* فحذر المؤمن من قتل أخيه غاية التحذير وتوعد القاتل غاية الوعيد .
قال تعالي : وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا ... النساء:93 .
وأوجب الله علي قاتل المؤمن حداً فقال تعالي : كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى .. البقرة:178 .
وقال سبحانه : وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَاْ أُولِيْ الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ .. البقرة:179 .
وقال تعالي : وَلاَ .
قتَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلاَ يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُورًا .. الإسراء:33 .
* حفظ الله لنا به عقولنا .. قال تعالي : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلامُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ
إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاء فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلاةِ فَهَلْ أَنتُم مُّنتَهُونَ .. المائدة:90-91 ..
* حفظ الله لنا أنسابنا فحرم الله الزني وقال : وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاء سَبِيلاً .. الإسراء:32 .
وقال تعالي : الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ وَلا تَأْخُذْكُم بِهِمَا رَأْفَةٌ فِي دِينِ اللَّهِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا طَائِفَةٌ مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ .. النور:2 .
* وأوجب الله العدة علي المطلقة المدخول بها حفظاً للأنساب كي لا تختلط .
قال تعالي : وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنفُسِهِنَّ ثَلاثَةَ قُرُوءٍ ... البقرة:228 .
* وحفظ الله لنا به أعراضنا ، فقال تعالي _ محذراً من اغتياب المسلم :- وَلا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ ... الحجرات:12 .
- وقال سبحانه:- وَلا تَنَابَزُوا بِالأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الإِيمَانِ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ .... الحجرات:11 .
و أوجب الله علي القاذف حداً فقال تعالي :- وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاء فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا وَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ 4..
إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا مِن بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ 5.. صدق الله العظيم ...النور:4-5 .
* وحفظ الله لنا به أموالنا ، فقال تعالي :- يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ إِلاَّ أَن تَكُونَ تِجَارَةً عَن تَرَاضٍ مِّنكُمْ وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا .. النساء:29
- وقال عز وجل :- وَلاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُواْ بِهَا إِلَى الْحُكَّامِ لِتَأْكُلُواْ فَرِيقًا مِّنْ أَمْوَالِ النَّاسِ بِالإِثْمِ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ ... البقرة:188 .
- وقال سبحانه :- وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُواْ أَيْدِيَهُمَا جَزَاء بِمَا كَسَبَا نَكَالاً مِّنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ... المائدة:38 ..
- وحرم الله الربا :- يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللَّهَ وَذَرُواْ مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ 278 .. فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِن تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُؤُوسُ أَمْوَالِكُمْ لاَ تَظْلِمُونَ وَلاَ تُظْلَمُونَ 279 .... البقرة:278-279 ..
* وحفظ الله لنا به أخوتنا ، فقال الله تعالي :- إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ... الحجرات:10 ..
* وقال رسول الله صلي الله عليه وسلم:- المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه ، من كان فى حاجة أخيه كان الله فى حاجته ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة ... صحيح البخاري ومسلم ...
* وحفظ الله لنا به أخلاقنا وحضنا علي مكارم الأخلاق ، فقال سبحانه :- الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ... آل عمران:134 ..
* وحثنا علي جلب المصالح والضرب في الأرض وتعميرها وإصلاحها ، فقال تعالي :- لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَبْتَغُواْ فَضْلاً مِّن رَّبِّكُمْ فَإِذَا أَفَضْتُم مِّنْ عَرَفَاتٍ فَاذْكُرُواْ اللَّهَ عِندَ الْمَشْعَرِ الْحَرَامِ وَاذْكُرُوهُ كَمَا هَدَاكُمْ وَإِن كُنتُم مِّن قَبْلِهِ لَمِنَ الضَّالِّينَ ..... البقرة:198 ..
- وقال سبحانه:- إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْنَى مِن ثُلُثَيِ اللَّيْلِ وَنِصْفَهُ وَثُلُثَهُ وَطَائِفَةٌ مِّنَ الَّذِينَ مَعَكَ وَاللَّهُ يُقَدِّرُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ عَلِمَ أَن لَّن تُحْصُوهُ فَتَابَ عَلَيْكُمْ فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنَ الْقُرْآنِ عَلِمَ أَن سَيَكُونُ مِنكُم مَّرْضَى وَآخَرُونَ يَضْرِبُونَ فِي الأَرْضِ يَبْتَغُونَ مِن فَضْلِ اللَّهِ وَآخَرُونَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنْهُ وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا وَمَا تُقَدِّمُوا لأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ... المزمل:20 ..
* وجمع الله لنا به علوماً ومعارف لا تنقضي عجائبها ولا تنتهي فوائدها .
* حفظ الله لنا به أولادنا من كل سوء ومكروه ، فحفظ تصوارتهم نظيفة نقية ، فقال تعالي :- يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِيَسْتَأْذِنكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنكُمْ ثَلاثَ مَرَّاتٍ مِن قَبْلِ صَلاةِ الْفَجْرِ وَحِينَ تَضَعُونَ ثِيَابَكُم مِّنَ الظَّهِيرَةِ وَمِن بَعْدِ صَلاةِ الْعِشَاء ثَلاثُ عَوْرَاتٍ لَّكُمْ لَيْسَ عَلَيْكُمْ وَلا عَلَيْهِمْ جُنَاحٌ بَعْدَهُنَّ طَوَّافُونَ عَلَيْكُم بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الآيَاتِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ... النور:58 ...
-فالأوقات التي فيها تكشف وتعري للأبوين ، علي الأبوين تعليم الأبناء الاستئذان فيها حتي تحفظ تصوارتهم نظيفة نقية ..
* هذا و قد قال الحافظ ابن حجر رحمه الله :- وقد جمع بعضهم إعجاز القرآن فى أربعة أشياء :-
- أحـدهـا:- حسن تأليفه والتئام كلمه مع الإيجاز والبلاغة .
-
ثـانيـها:- صورة سياقه و أسلوبه المخالف لأساليب كلام أهل البلاغة من العرب نظماً ونثراً حتي حارت فيه عقولهم ولم يهتدوا إلي الإتيان بشئ مثله مع توفر دواعيهم علي تحصيل ذلك وتقريعه لهم علي العجز عنه .
- ثـالـثـها:- ما اشتمل عليه من الإخبار عما مضي من أحوال الأمم السابقة والشرائع الدائرة مما كان لا يعلم منه بعضه إلا النادر من اهل الكتاب .
- رٍابـعـها:- الإخبار بما سيأتي من الكوائن التي وقع بعضها فى العصر النبوي وبعضها بعده .
* ومن غير هذه الأربعة ، آيات وردت بتعجيز قوم فى قضايا أنهم لا يفعلونها فعجزوا عنها مع توفر دواعيهم علي تكذيبه كتمني اليهود الموت .
* ومنها الروعة التي تحصل لسامعه ، و منها أن قارئه لا يمل من ترداده ، وسامعه لا يمجه ولا يزداد بكثرة التكرار إلا طراوة ولذاذة ، ومنها انه آية باقية لا تعدم ما بقيت الدنيا ومنها جمعه لعلوم ومعارف لا تنقضي عجائبها ولا تنتهي فوائدها ....
فلله ـآ‘لـحـمـد رٍب ـآ‘لـعـالـمـيـٍن عـلـي مـا وٍهـب وٍ مــا أعـطـي
وٍ ـآ‘لـسـلام عـلـيـكـم وٍرٍحـمـة الله وٍ بـرٍكـاتـه ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قرفــان
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 25/10/2009
العمر : 25
sms : اللهم يا مثبت القلوب ثبت قلبي علي دينك

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين المعجزة والشعوذة ( معجزة القرآن ) ..   الإثنين أكتوبر 26, 2009 1:12 pm

مشكور يا غالي ع موضوعك الرائع بارك الله فيك دمت بكل ورد ومحبة تقبل تحياتي (((ابوحديد)))

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dabba.mam9.com
ناظم الضبة

avatar

عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 26/10/2009
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين المعجزة والشعوذة ( معجزة القرآن ) ..   الثلاثاء أكتوبر 27, 2009 3:32 pm

شكرا يابو حديد على الاعجاب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قرفــان
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 25/10/2009
العمر : 25
sms : اللهم يا مثبت القلوب ثبت قلبي علي دينك

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين المعجزة والشعوذة ( معجزة القرآن ) ..   الأربعاء أكتوبر 28, 2009 2:04 am

مشكور يا غالي ع ما وضعتمن مواضيع جميلة ومفيدة تقبل مروري يا غالي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dabba.mam9.com
 
الفرق بين المعجزة والشعوذة ( معجزة القرآن ) ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بني ضبة- فلسطين :: الاقسام العامة :: المنتدى الاســـلامـــــــي-
انتقل الى: